تحميل كتاب الحب والجمال عند العرب PDF

15-10-2021 حمل الان

ملخص كتاب الحب والجمال بين العرب PDF

ملخص عن الكتاب الحب والجمال عند العرب:

الحب والجمال بين العرب

احمد تيمور باشا

يحتوي هذا الكتاب لمؤلفه أحمد تيمور على العديد من الآراء والأحاديث والنوادر والقصائد التي تدور حول الحب والجمال. والجدير بالذكر أن تيمور باشا لم يستثني أحدًا من هذا الموضوع ، إذ تطرق إليه مع الأنبياء والخلفاء والشعراء والسلاطين والفقهاء والمتصوفة. ولا غرابة في أن يعبر رجل في مكانته ، وهو كاتب وعالم وحكم لغة ، عن إعجابه بالحب والجمال ، رغم شهرته بالاحترام والحفاظ على التقاليد الدينية والاجتماعية. هذا ملخص كتاب الحب والجمال عند العرب.

نبذة عن مؤلف كتاب الحب والجمال عند العرب:

أحمد تيمور باشا: من أعظم رجال النهضة العربية ، وباحث في مجالات اللغة والأدب والتاريخ. يعتبر صاحب أكبر مكتبة خاصة في العصر الحديث. حيث بلغ عدد الكتب فيه ثمانية عشر ألف كتاب ، وهو والد المؤلفين العبقريين محمود تيمور ومحمد تيمور ، وهو شقيق عائشة التيمورية. إحدى رائدات الحركة النسوية في القرن التاسع عشر في الوطن العربي. عاش تيمور حياة صعبة. حيث توفيت زوجته وهي في التاسعة والعشرين من عمرها ولم يتزوجها فيما بعد خوفا من أن يسيء الثاني إلى أولاده ، وفقد ابنه محمد الشاب الثلاثين عاما وفاته وأصيب بالذعر وبقي معه. أدت عدة نوبات قلبية في النهاية إلى وفاته بعد بضع سنوات.

محتويات كتاب الحب والجمال عند العرب:

  • إثبات
  • صفات وأغراض الحب
  • أنواع الحب
  • الأزواج يحبون
  • الشعراء المحبين
  • الحب والجمال
  • غزل ووصف المرأة
  • العيون
  • تعدد الزوجات والأزواج
  • عداء المرأة
  • نوادر عن الحب
  • المصادر والمراجع

اقتباسات من كتاب الحب والجمال عند العرب:

  • … قال أبو بكر الوراق: سأل المأمون عبد الله بن طاهر ذو الريستين عن الحب ، فما هو؟ قال: يا أمير المؤمنين ، إذا كانت جواهر النفوس المتقاطعة تتلألأ مع ارتباط المشاكل ، فإنها تنبعث منها لمحة من نور تنير باطن الأعضاء ، وتتحرك لإشعاع طبيعة الحياة ؛ من هذا ، يُصوَّر الخلق المنغلق بذاته ، المرتبط بأفكاره ، بالحب.
  • سئل الراوي حماد عن الحب فما هو؟ قال: الحب شجرة أصل الفكر ، وعروقها ذكر ، وأغصانها يقظة ، وأوراقها أمراض ، وثمارها ميتة.
  • … كان للشاعر العباسي أبو العتاهية حكايات لطيفة مع “عتبة” خادمة المهدي ، تدل على كمال ظروفه. ومن ذلك ما ذكره الخطيب في “تاريخ بغداد” قال: لما أصر أبو العتاحية على أمر “عتبة” لأول مرة دخل بغداد ولم ينل منها شيء وجده. ذات يوم جالسة بين أصحاب الجوهر فذهب ولبس ثياب راهب وأعطى ثيابه لمن كان معه وسأل عن شيخ في السوق فأشار. لشيخ صائغ فجاء إليه وقال: أردت أن أسلم على يد هذه المرأة … أي العتبة.

يمكنك أيضًا تنزيل كتب عربية أخرى من مكتبة الكتب العربية مثل:

  • من قتل الإبداع؟

  • تحميل كتب بصيغة PDF من المكتبة العربية

  • أفضل الكتب العربية.

  • أفضل الروايات العربية.

  • أفضل القصص العربية.

أضف تعليق

لن يتم نشر البريد الالكترونى الخاص بك